Follow us on FaceBook Follow us on Twitter Check our YouTube Channel
منتدى الاقتصاد العربي
العدد 461

منتدى الاقتصاد العربي

الحريري: مصرُّون على القيام بالإصلاحات المطلوبة رغم الصعوبات

بدا لافتاً الحضور المصري الرسمي في إفتتاح «منتدى الإقتصاد العربي» في دورته الـ 27 الذي إفتتحه رئيس مجلس الوزراء اللبناني سعد الحريري، ونظمته «مجموعة الإقتصاد والأعمال»، بالإشتراك مع مصرف لبنان وجمعية مصارف لبنان، وبالتعاون مع وزارتي الإقتصاد والتجارة والإتصالات اللبنانية، وإتحادي الغرف العربية واللبنانية، ومؤسسة التمويل الدولية IFC، التابعة لمجموعة البنك الدولي، في حضور أكثر من 600 مشارك من 23 دولة. وقد تمثل هذا الحضور المصري الرسمي بمشاركة رئيس الوزراء الدكتور مصطفى مدبولي، ووزراء: الإستثمار والتعاون الدولي الدكتورة سحر نصر، البترول والثروة المعدنية طارق الملا، الكهرباء والطاقة الجديدة والمتجددة الدكتور محمد شاكر المرقبي، التجارة والصناعة عمرو نصار، الإتصالات وتكنولوجيا المعلومات الدكتور عمرو طلعت، القوى العاملة محمد سعفان، ورئيس إتحاد الغرف المصرية أحمد الوكيل.

شارك في الإفتتاح وإلقاء الكلمات الرئيسية، إلى الرئيس سعد الحريري، كما سبقت الإشارة، رئيس مجلس الوزراء المصري الدكتور مصطفى مدبولي، الأمين العام لجامعة الدول العربية أحمد أبو الغيط، رئيس جمعية مصارف لبنان د. جوزف طربيه، رئيس إتحاد الغرف العربية محمد عبده سعيد، والرئيس التنفيذي لـ «مجموعة الإقتصاد والأعمال» رؤوف أبو زكي، في حضور عدد كبير من الشخصيات السياسية، المصرفية والإقتصادية اللبنانية والعربية.

الحريري

في الكلمات، بعد كلمة ترحيب ألقاها الرئيس التنفيذي لـ «مجموعة الإقتصاد والأعمال» رؤوف أبو زكي، رحب رئيس مجلس الوزراء اللبناني سعد الحريري، بالدكتور مصطفى مدبولي رئيس مجلس وزراء جمهورية مصر العربية، وأمين عام جامعة الدول العربية أحمد أبو الغيط، وكل الوزراء والقياديين ورجال الأعمال والمصرفيين العرب، مؤكداً الإصرار على «القيام بالإصلاحات المطلوبة في لبنان، رغم الصعوبات الموجودة وهي مهمة ليست سهلة، وخصوصاً إذا أردنا محاربة الفساد والهدر».

د. مدبولي

من جهته، لفت رئيس الوزراء المصري الدكتور مصطفى مدبولي إلى «أن لبنان يُواجه حالياً تحديات شبيهة لما واجهناه، وبالعمل الدؤوب، سيتمكن لبنان من تجاوز كل هذه التحديات»، عارضاً «أهم الجهود التي بذلتها مصر خلال السنوات الأخيرة لتحقيق الإصلاح الاقتصادي في سبيل تحقيق التنمية الإقتصاديةوالإجتماعية والبيئية الشاملة والمستدامة»، وقال: «منذ تولي الرئيس عبد الفتاح السيسي رئاسة البلاد في يونيو/حزيران 2014، رسمت ملامح واضحة للإنطلاقة كان أساسها تثبيت أركان الدولة وضمان إستقرارها وأمنها داخلياً وخارجياً، ثم تلى ذلك ملفات خاصة بأبعاد إجتماعية، لضمان الإستقرار الداخلي الذي تزامن مع برنامج طموح لإصلاح الاقتصاد وتبنيه لإجراءات إتصفت بالجرأة والوضوح».

 

أبو الغيط

من جهته، لفت الأمين العام لجامعة الدول العربية أحمد أبو الغيط إلى «أن ثمة محاولات تجري في عدد من دول المنطقة لتحويل الإمكانات العربية، وهي كبيرة وواعدة، إلى «معادلة نجاح». والأهم أننا نلمس جميعاً تصاعد الإدراك، لدى الحكومات والشعوب، بأن التنمية والنجاح الإقتصادي هما قضية بلادنا وأمتنا في هذا العصر، فمن دون تنمية تأخذ هذه المنطقة إلى أفق جديد من النمو والازدهار، ستظل المجتمعات العربية بعيدة عن الإستقرار الحقيقي، وسيبقى أمننا مهدداً، إذ إن التنمية هي خط الدفاع الحقيقي للحفاظ على تماسك المجتمعات وإستقرارها».

د. طربيه

وقال رئيس جمعية مصارف لبنان د. جوزف طربيه: «في ضوء التطورات الحاصلة والمرتقبة، من المتوقع أن تستمر الضغوطات والتحديات للمصارف العربية المتمثلة في إستمرار التباطؤ في نمو الودائع والتراجع في نوعية الاصول. كما يعاني عالمنا العربي بشكل عام من معدلات منخفضة من التنمية الإقتصادية، عدا عن دفع رؤوس الأموال العربية إلى المزيد من الهجرة، وترسيخ البيئة الطاردة للإستثمار في الوطن العربي. في وقت تشكل مستويات الديون السيادية خطراً حقيقياً في ظل إتجاه أسعار الفوائد الى الإرتفاع عالمياً ومحلياً».

سعيد

بدوره، قال رئيس إتحاد الغرف العربية محمد عبده سعيد، إنه «في الوقت الذي لا تزال فيه دول عربية تخوض غمار التغيير، حققت العديد من البلدان العربية قفزة مهمة على صعيد التنمية المستدامة عبر إعتماد سياسة التنويع الإقتصادي، وخصوصاً لجهة التركيز على القطاعات عالية القيمة المضافة والقطاعات التصديرية وقطاعات الاقتصاد المعرفي، لمواكبة الثورة الصناعية الرابعة»، مشيراً إلى «أن القرارات المهمة التي صدرت عن القمة الاقتصادية التنموية والإجتماعية الرابعة التي إحتضنتها بيروت مؤخراً، تُشكل أرضية خصبة للإنطلاق، نحو رسم معالم الخارطة الاقتصادية العربية الجديدة».

يُذكر أن إفتتاح المنتدى شهد تكريم كل من: الرئيس سعد الحريري، رئيس الوزراء المصري د. مصطفى مدبولي، الأمين العام لجامعة الدول العربية أحمد أبو الغيط، الأمينة التنفيذية لـ «الإسكوا» رولا دشتي، ورئيس إتحاد مصارف الكويت عادل الماجد.

Quick Links
Articles issued by Chairman, Board of Directors & Secretary General of UAB
Global Consulting Services Affordable to all
UAB Magazine - Issue 464 July 2019