Follow us on FaceBook Follow us on Twitter Check our YouTube Channel
منتدى حول: تعزيز الإستقرار المالي

منتدى حول: تعزيز الإستقرار المالي
22 - 23 يوليو- تموز 2019 عمان – المملكة الأردنية الهاشمية

الخــلــفــيــة:
يعني الاستقرار المالي مدى قدرة النظام المالي على العمل بفعالية وسلاسة، حتى في مواجهة الضغوطات والإضطرابات المالية التي تنشأ داخل دولة ما، نتيجة لأحداث سلبية وغير متوقعة، لذا فإن أي نظام مالي مكوّن  من مؤسسات وأسواق مالية وبنية أساسية يعتبر مستقراً إذا استمر في ضمان توزيع موارده المالية بشكل فعّال، وتقييم إدارة المخاطر المالية، والمحافظة على مستويات التوظيف، والقضاء على حركة تقلبات أسعار الأصول الحقيقية أو المالية التي تؤثر على الاستقرار النقدي.

لقد أدى الاتجاه المتزايد نحو العولمة والتحرير المالي وما يرتبط بهما من تكامل للأسواق وحرية حركة رأس المال إلى رفع قضية الاستقرار المالي إلى قمة التحديات والمخاوف في العديد من البلدان، وبالتالي أصبحت مسألة الرقابة المصرفية أساسية، فالسلطات النقدية والهيئات الإشرافية على يقين الآن من أن سياساتها يجب أن تكون مصحوبة بالإشراف الفعال على النظام المصرفي لتجنب أي ممارسات غير مناسبة وبالتالي تجنب أي أزمة.

كما أصبح تعزيز الاستقرار المالي هدفاً ضرورياً لواضعي السياسات خصوصاً لأن ترابط وسلامة المكونات الأساسية لأي نظام مالي يحكم كفاءة أداء النظام بأكمله، وبالتالي فإن أي عيب في أحد العناصر يمكن أن يضعف استقرار النظام بأكمله، وهو بالضبط ما حدث بعد الأزمة المالية العالمية، التي أبرزت أهمية إعادة هيكلة النظام المالي العالمي من خلال دعم مكوناته وتحسين الرقابة الإحترازية والقواعد على المستويين الكلي والجزئي.

وعليه، ونظرً لما تتعرض له بعض دولنا العربية من غياب الاستقرار المالي بسبب الظروف الأمنية والسياسية التي تمر بها، يعقد إتحاد المصارف العربية منتدىً مصرفياً تستضيفه عمان - المملكة الأردنية الهاشمية  تحت عنوان «تعزيز الاستقرار المالي»، لمناقشة أهمية دعم وتعزيز هذا الاستقرار من خلال ضمان الفاءة في أداء جميع مكونات النظام المالي، مع التركيز على أهمية التنسيق بين السياسات النقدية والمالية، ودور البنوك المركزية في الحفاظ على الاستقرار المالي، وكذلك دور الأسواق المالية ودعم البنية التحتية في الحد من المخاطر النظامية لحمايته.

الأهداف:
يهدف الإتحاد من عقد هذا المنتدى الى إلقاء الضوء على الآليات اللازمة لتعزيز الاستقرار المالي، والتعامل مع التحديات الحالية التي تواجه النظام المالي العالمي. بالإضافة إلى ذلك، سوف يؤكد على أهمية تنسيق السياسات النقدية والمالية، وكذلك مناقشة تعزيز دور البنوك المركزية والمؤسسات المالية في تحقيق الاستقرار المالي والاقتصادي.

وسيتناول هذا المنتدى الذي تشرف عليه نخبة مختارة ومتميزة من خبراء العالم العربي وبعض المؤسسات الدولية المتخصصة، التعديلات الأخيرة التي أدخلت على المبادرات والسياسات واللوائح الدولية والإقليمية في أعقاب الأزمة المالية العالمية ومناقشة الاستراتيجيات والأدوات التي يمكن أن تساهم بشكل مباشر أو غير مباشر في الاستقرار المالي.

المحاور والموضوعات:
تأثير الحوكمة والإدارة السليمة للمخاطر في تعزيز الاستقرار المالي.
دور أنظمة الدفع والتسوية المحلية والإقليمية وتأثيرها على تعزيز الاستقرار المالي.
التعاون العربي والدولي في مكافحة غسل الأموال وتمويل الإرهاب لتحقيق الاستقرار المالي.
العلاقة بين التوسع الائتماني والاستقرار المالي.
تأثير صيرفة الظل على استقرار النظام المالي العالمي.
دور الأسواق والمؤسسات المالية في دعم الاستقرار والنمو الاقتصادي.
تأثير صناديق الثروة السيادية وصناديق التحوط في التنمية الإقليمية والنظام المالي العربي.
استراتيجيات تعزيز الشمول المالي ودعم المشاريع الصغيرة والمتوسطة لتحقيق الاستقرار المالي.
أهمية التنسيق بين السياسات النقدية والمالية في تحقيق استقرار الأسعار وخلق فرص العمل.
دور نظم الإنذار المبكر والتنبؤ بالأزمة المالية في مواجهة المخاطر الدورية.
دور البنوك المركزية والإشراف التحوطي الكلي في تحقيق وتعزيز الاستقرار المالي.

المشاركون المستهدفون:
رؤساء ومدراء البنوك العربية.
رؤساء ومدراء شركات التأمين والتأجير المالي والبنوك الاستثمارية.
رؤساء وموظفو البنوك المركزية العربية.
رؤساء ونواب الهيئات الرقابية والتنظيمية العربية.
رؤساء ونواب إدارة المخاطر في البنوك العربية.
رؤساء ونواب إدارة الائتمان والإدارة المالية.
مدراء الالتزام والنواب في البنوك.
مدراء التدقيق الداخلي والعاملين في البنوك والمؤسسات المالية.
المدراء ونوابهم في المؤسسات المالية والصناديق الإقليمية والدولية.

هيكلية المنتدى:
تقديم أوراق عمل وعقد جلسات نقاش معمقة يديرها كبار المصرفيين وخبراء من العالم العربي وبعض المؤسسات الدولية المتخصصة.
معرض للمؤسسات الراعية ، حيث يمكن للمؤسسات المشاركة عرض منتجاتها وخدماتها وإنشاء وتطوير علاقاتها التجارية.

المشاركة في المنتدى:
من خلال الحضور والاستفادة من النقاشات القيمة التي سوف تجريها مجموعة من المتحدثين المعروفين على المستوى الدولي، ولقاء خبراء آخرين من الجهات الإقليمية والدولية.
من خلال رعاية فعاليات المنتدى والاستفادة من مجموعة واسعة من الامتيازات (التسويق، إبراز العلامات التجارية، والظهور في وسائل الإعلام، الخ....)

روابط سريعة
مقالات الرئيس، اعضاء مجلس الإدارة و الامين العام
خدمات استشارية عالمية في متناول الجميع
مجلة الاتحاد - العدد 464 تموز / يوليو 2019
مؤنمر مشترك بين اتحاد المصارف العربية والـ OECD