Follow us on FaceBook Follow us on Twitter Check our YouTube Channel
أساسيات الإدارة المالية ـ مداخل وتطبيقات

الفهـــــــرس

الفصل الأول: عرض عام للإدارة المالية
الفصل الثاني: بيئة الإدارة المالية
الفصل الثالث : القيمة الزمنية للنقود
الفصل الرابع: القوائم المالية والتدفق النقدي
الفصل الخامس: التحليل المالي
الفصل السادس: التخطيط المالي والتنبؤ بالإحتياجات المالية
الفصل السابع: تحليل التعادل
الفصل الثامن: الرافعة التشغيلية والمالية
الفصل التاسع: هيكل رأس المال
الفصل العاشر : تكلفة رأس المال
الفصل الحادي عشر: سياسة توزيع الأرباح
الفصل الثاني عشر: أساسيات الموازنة الرأسمالية
الفصل الثالث عشر: تقييم الشركات والإدارة بالقيمة والحوكمة

تقديــم

'أساسيات الإدارة المالية ـ مداخل وتطبيقات' للدكتور صادق الشمري والدكتورة نغم حسين نعمة كتاب جديد يصدر عن إتحاد المصارف العربية، يعتبر من الكتب القليلة التي عالجت معظم جوانب الإدارة المالية في المؤسسات المالية، في ظل عصر تتسارع فيه التطورات التكنولوجية، ويزداد الضغط يوماً بعد يوم على مؤسسات الأعمال، وخصوصاً المصارف منها، بإعتبار أن القطاع المصرفي أصبح يمثل حلقة الإتصال الأكثر أهمية في التنمية الإقتصادية، وبالتالي النافذة التي تصلنا بالعالم وتصل العالم بنا..

ويهتم هذا الكتاب أساساً بعرض الأسس التي ترتكز عليها الإدارة المالية، فبعد مقدمة تمهيدية عرّف المؤلفان بها بالإدارة المالية وبمجالها وطبيعتها، توزع الكتاب على ثلاثة عشر فصلاً، حيث تضمن الفصل الأول عرضاً عاماً عن الإدارة المالية، وتناولت الفصول الأخرى، حسب تسلسلها في الكتاب، بيئة الإدارة المالية، والقيمة الزمنية للنقود، والقوائم المالية والتدفق النقدي، والتحليل المالي، والتخطيط المالي والتنبؤ بالإحتياجات المالية، وتحليل التعادل، والرافعة التشغيلية والمالية، وهيكل رأس المال، وتكلفة رأس المال، وسياسة توزيع الأرباح، وأساسيات الموازنة الرأسمالية، وأخيراً تقييم الشركات والإدارة بالقيمة والحوكمة.

ويهدف هذا الكتاب إلى تنمية المعرفة حول إستخدام الموارد المالية، ولا يقتصر على الناحية النظرية في هذا المجال، بل يتطرق إلى التطبيقات العملية والتي تفيد القاريء وتعزز ثقافته وتفتح المجال أمامه للتعرف على المفاهيم الأساسية للمبادئ المالية المطبقة في منشآت الأعمال من خلال النظر إلى المفاهيم الحديثة في الإدارة المالية.
إن إتحاد المصارف العربية، وإنطلاقاً من إستراتيجيته الهادفة إلى توسيع دائرة الثقافة المصرفية العربية، وتزويد مصرفيينا العرب وطلابنا في الجامعات العربية والأجنبية بكل ما يشكل قيمة مضافة إلى المهنة المصرفية، ويواكب التطورات، ويعزز من الإمكانات، يحرص دائماً على إصدار ونشر نتاج مفكرينا العرب على أوسع نطاق، تعزيزاً لتبادل الثقافات، وترويجاً للأفكار البناءة التي تخدم تطلعاتنا نحو قطاع مصرفي عالي الأداء، وإقتصادات عربية تعزز التنمية الإقتصادية وتطور المجتمعات نحو الأفضل.

من هنا، فإن المؤلفين الكريمين الدكتور صادق راشد الشمري، والدكتورة نغم حسين نعمة، عملا بجهد وضمن أصول البحث العلمي الرصين ليقدما هذا المؤلف، كإضافة نوعية مميزة نفتخر أن تضاف إلى مكتبتنا الإقتصادية والمصرفية العربية. آملين أن يجد هذا المؤلف طريقه إلى أوسع شريحة من طلابنا ومصرفيينا العرب.

وعليه فإننا نتقدم منهما بكل الشكر والتقدير على إنجاز هذا العمل المقدّر، متمنين لهما دوام التقدم والنجاح في هذه المسيرة المشرّفة.

والله ولي التوفيق.

وسام حسن فتوح
الأمين العام


المقــدمـة

في عالم اليوم الذي يتغير في كل شي، حيث أن الأسواق تتحول والتكنولوجيا تتطور والمنافسين يتضاعفون والمنتجات تصبح متقادمة بين ليلة وضحاها، يكثر الحديث عن أهمية الإدارة المالية، وتتعالى الأصوات من أجل تعظيم قيمة الشركة في هذه البيئة المتغيرة والمتسمة بعدم التأكد، ويحتاج هذا العالم إلى تحليل المخاطر. كما أن تقويم الأسهم والسندات، ومعدلات العائد، وما إلى ذلك يقع في إهتمام جميع الدارسين والممارسين العمليين. إذ تنظر الشركات الكبرى الآن إلى هذه العناصر نظرة مختلفة عن الماضي، فهي تبحث عن الوسائل والأساليب التي تمكنها من إتخاذ قرارات تتعلق بإنفاق الأموال على المشروعات الإستثمارية على أساس تنبؤات أكثر دقة، وحسابات أكثر واقعية، لهذه الأسباب تسعى الشركات إلى إستخدام وسائل وتقنيات حديثة تعزز قدرتها على إتخاذ القرارات الصائبة. فأجهزة الحاسوب الفائقة السرعة والدقة تتعاظم وظائفها حيناً بعد حين، وإستخدام وسائل الإتصالات السريعة، وتطبيق معايير دقيقة في إختيار المحللين الماليين والإداريين والمحاسبين، وتعاظم الطلب على رؤوس الأموال الضخمة، كما ان إستخدام الأساليب الكمية والطرق العلمية لم يعد محصوراً في مجال العمل المالي فحسب، وإنما في المبيعات والإنتاج وإدارة المواد وإدارة الأفراد، مما يجعل من منظمات الأعمال وأرباب العمل أكثر تركيزاً على الإنتاج والمبيعات لتعظيم الأرباح. وعلى هذا الأساس لا يختلف إثنان على أهمية المسائل المالية فمذ بدأ الإنسان بمزاولة العمل الهادف المربح أخذت الجوانب المالية تأخذ حيزاً كبيراً من إهتمامه كونها تدور في فلك هدفه الأساسي ألا وهو تحقيق أكبر عائد ممكن.
والشي ذاته بالتأكيد ينطبق على عالم يعيش عصر العولمة والتقدم التكنولوجي، عصر تنتفي فيه الحدود وتتسارع فيه التطورات، مما يترتب معه ضغوطات هائلة على مؤسسات الأعمال في سعيها الحثيث للنجاح ومقارعة المنافسين والهدف واحد كما ذكرنا انفا وهو تعظيم العوائد.
وفي الشركات المساهمة التي تنفصل فيها الإدارة عن الملكية، يغدو الهدف الأسمى للمدراء الذين يعدون بمثابة وكلاء لحملة الأسهم (ملاك الشركة) تعظيم الثروة التي يملكها حملة الأسهم ممثلة بقيمة الشركة التي يملكونها. هذا ما يجعل المسائل المالية على قدر كبير من الأهمية لكافة العاملين لدى الشركات بمختلف إختصاصاتهم.
يتناول هذا الكتاب الذي سنقسمه بعون الله إلى ثلاثة عشر فصلاً تغطي جوانب الإدارة المالية في منظمات الأعمال. إذ يعنى الفصل الأول بعرض عام للإدارة المالية ويتطرق لموضوع أهمية وأهداف الإدارة المالية ثم يعرّج بعدها على تغير دور الإدارة المالية في القرن الواحد والعشرين، ثم ينتقل الكتاب بعد ذلك في الفصل الثاني إلى دراسة بيئة الإدارة المالية بدءاً من الأشكال القانونية للشركات وإنتهاءاً بأثر التضخم والضرائب والإندثار في الإدارة المالية.
أما الفصل الثالث فقد خصص لدراسة القيمة الزمنية للنقود وتطبيقاتها المختلفة فيما يعالج الفصل الرابع القوائم المالية والتدفق النقدي التي تصدرها الشركات دورياً للمستثمرين، والتي تتضمن الميزانية وقائمة الدخل وقائمة الأرباح المحتجزة وقائمة التدفقات النقدية.
وقد تناولنا في الفصل الخامس موضوع التحليل المالي والنسب المالية، فيما إختص الفصل السادس بالتخطيط المالي والتنبؤ بالإحتياجات المالية، وناقش الفصل السابع تحليل التعادل، كما إختص الفصل الثامن بعرض موضوع الرافعة التشغيلية والمالية. وناقش الفصل التاسع هيكل رأس المال، فيما عرض الفصل العاشر تكلفة رأس المال. وناقش الفصل الحادي عشر سياسة توزيع الأرباح. وإختص الفصل الثاني عشر بمناقشة أساسيات الموازنة الرأسمالية. أما الفصل الثالث عشر والأخير فقد ناقش تقييم الشركات والإدارة بالقيمة والحوكمة.
يمثل كتابنا هذا أداة مفيدة للأكاديميين والمنخرطين في سلك العمل على حد سواء، كونه لا يقتصر على عرض الأدوات النظرية المستخدمة في مجال الإدارة المالية، وإنما يرافقها الكثير من التطبيقات العملية وهذا ما سيستشفه القارئ إن شاءالله.
نتمنى أن يرضي جهدنا المتواضع قارئنا العزيز، وإن يمكنه من الحصول على معلومات إضافية تساعده في حياته الأكاديمية والعملية.
والله من وراء القصد..
المؤلفان

روابط سريعة
مقالات الرئيس، اعضاء مجلس الإدارة و الامين العام
خدمات استشارية عالمية في متناول الجميع
مجلة الاتحاد - العدد 464 تموز / يوليو 2019